الأربعاء 24 أيار 2017
TEXT_SIZE

الأمم المتحدة: 65 مليون نازح بالعالم رقم قياسي للعام 2015

أعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، الاثنين، أن عدد النازحين واللاجئين الذين فروا من النزاعات وحملات الاضطهاد في العالم سجل مستوى قياسيا بلغ 65.3مليون شخص في 2015.

وأفاد تقرير الإحصاء السنوي للمفوضية بأنها المرة الأولى التي يتجاوز فيها عدد اللاجئين والنازحين في العالم الـ60مليون شخص، أي ما يعادل عدد سكان بريطانيا.

ويشكل العدد ارتفاعاً كبيراً بالمقارنة مع العام 2014عندما كان 59.5مليون شخص. وارتفع عدد اللاجئين أي الاشخاص الذين غادروا بلادهم إلى 21.3مليون شخص، وعدد النازحين أي الذين غادروا منازلهم لكنهم لا يزالون في بلدهم إلى 40.8مليون شخص. كما أحصي 3.2مليون طالب لجوء إلى الدول الصناعية في العام 2015.

وتابع تقرير المفوضية أن "واحداً من كل 113شخصاً في العالم مشرد وهو إما طالب لجوء أو نازح أو لاجئ".

من جانبه، اعتبر المفوض الأعلى للاجئين، فيليبو غراندي، الذي تولى مهامه في مطلع العام 2016، أن "العوامل المهددة للاجئين تتزايد".

وشدد غراندي على أن "عدداً مخيفاً من اللاجئين والمهاجرين يقضون في البحار كل عام، وفي البر الفارون من النزاعات عاجزون عن مواصلة رحلتهم بسبب إغلاق الحدود".

https://twitter.com/Refugees/status/744848630536769536

في غضون ذلك، دعا البابا فرانسيس المجتمع الدولي إلى تجديد التزامه بقضية اللاجئين وتحقيق السلام، وذلك بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للاجئين الاثنين.

وناشد البابا خلال عظة الأحد في ساحة القديس بطرس المواطنين لقاء اللاجئين والترحيب بهم وتقديم العون لهم.

وقال إن مأساتهم "تطلب منا تجديد التزامنا بتحقيق السلام والعدالة".